كيمياء حيويه

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم.
إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات
كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى.
أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
كيمياء حيويه

҈ (`'•.¸(`'•.¸* منتديات الكيمياء الحيويه ترحب بكم*¸.•'´)¸.•'´ ) ҈


    سوره الانعام والاعراف والانفال

    شاطر
    avatar
    Karim..Gado
    عضو ماسي
    عضو ماسي

    عدد المساهمات : 7418
    تاريخ التسجيل : 06/11/2009
    العمر : 26
    الموقع : Mansoura university,Faculty of Science,Bio-Chemistry department

    @ سوره الانعام والاعراف والانفال

    مُساهمة من طرف Karim..Gado في السبت 21 نوفمبر 2009, 08:15

    ســـــورة الأنعـــــام


    الدليل على تسميتها بهذه التسمية من السنة وأقوال الصحابة وكتابتها في المصاحف وكتب التفسير والسنة بهذا الاسم :
    روى الطبراني بسنده إلى عبد الله بن عمر: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " نزلت علي سورة الأنعام جملة واحدة وشيعها سبعون ألفا من الملائكة لهم زجل بالتسبيح والتحميد "
    وورد عن عمر بن الخطاب، وابن عباس، وابن مسعود، وأنس ابن مالك، وجابر بن عبد الله، وأسماء بنت يزيد بن السكن، تسميتها في كلامهم سورة الأنعام.
    وكذلك ثبتت تسميتها في المصاحف وكتب التفسير والسنة.

    ماسبب تسميتها بهذا الاسم ؟
    وسميت سورة الأنعام لما تكرر فيها من ذكر لفظ الأنعام ست مرات من قوله: ( وجعلوا لله مما ذرأ من الحرث والأنعام نصيبا )إلى قوله ( إذ وصاكم الله بهذا ).

    هل يوجد للسورة ا اسم آخر غير هذا الاسم ؟
    ليس لهذه السورة إلا هذا الاسم من عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم.


    السورة السابعة


    سورة الأعراف




    ذكر الطاهر بن عاشور في تفسيره " التحرير والتنوير " أنها تسمى بسورة الأعراف ، وسورة الميقات ، وسورة الميثاق .


    1.سورة الأعراف:

    الدليل من السنة :

    هذا هو الاسم الذي عرفت به هذه السورة، من عهد النبي صلى الله عليه وسلم.
    أخرج النسائي، من حديث أبي مليكة، عن عروة بن زيد ابن ثابت: أنه قال لمروان به الحكم: " ما لي أراك تقرأ في المغرب بقصار السور وقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ فيها بأطول الطوليين " . قال مروان قلت: " يا أبا عبد الله ما أطول الطوليين " ، قال: " الأعراف " .
    وكذلك حديث أم سلمة رضي الله عنها " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في المغرب بطولا الطوليين " .
    والمراد بالطوليين سورة الأعراف وسورة الأنعام فإن سورة الأعراف أطول من سورة الأنعام، باعتبار عدد الآيات.
    ويفسر ذلك حديث عائشة رضي الله عنها: " إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ في صلاة المغرب بسورة الأعراف فرقها في ركعتين " .

    وجه التسمية بهذا الاسم :
    ووجه تسميتها أنها ذكر في لفظ الأعراف بقوله تعالى ( وبينهما حجاب وعلى الأعراف رجال ) الآية. ولم يذكر في غيرها من سور القرآن،
    ولأنها ذكر فيها شأن أهل الأعراف في الآخرة، ولم يذكر في غيرها من السور بهذا اللفظ، ولكنه ذكر بلفظ ( سور ) في قوله: ( فضرب بينهم بسور له باب باطنه فيه الرحمة وظاهره من قبله العذاب ) في سورة الحديد.

    س : هل يقال أن اسم السورة هو ( ألف_لام_ميم_صاد ) ؟
    وربما تدعى بأسماء الحروف المقطعة التي في أولها وهي: ( ألف_لام_ميم_صاد ) أخرج النسائي من حديث أبي الأسود، عن عروة، عن زيد بن ثابت: أنه قال لمروان: " لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ في المغرب بأطول الطوليين: ( ألف، لام، ميم، صاد ).
    وهو يجيء على القول بأن الحروف المقطعة التي في أوائل بعض السور هي أسماء للسور الواقعة فيها، وهو ضعيف، فلا يكون ( ألمص ) اسما للسورة، وإطلاقه عليها إنما هو على تقدير التعريف بالإضافة إلى السورة ذات ألمص، وكذلك سماها الشيخ ابن أبي زيد في الرسالة في باب سجود القرآن ولم يعدوا هذه السورة في السور ذات في الأسماء المتعددة.

    س هل يمكن نسميها يسورة طولى الطوليين كما ورد في الحديث ؟
    وأما ما في حديث زيد من أنها طولا الطوليين فعلى إرادة الوصف دون التلقيب.


    2.سورة الميقات :
    وذكر فيروزأبادي في بصائر ذوي التمييز أن هذه السورة تسمى سورة الميقات لاشتمالها على ذكر ميقات موسى في قوله: ( ولما جاء موسى لميقاتنا ).


    3.سورة الميثاق :
    وكذالك ذكر فيروزأبادي في بصائر ذوي التمييز أن هذه السورة أنها تسمى سورة الميثاق لاشتمالها على حديث الميثاق في قوله: ( الست بربك قالوا بلى ) .



    ســـورة الأنفـــال


    ذكر الطاهر بن عاشور في تفسيره " التحرير والتنوير " أنها تسمى بسورة الأنفال ، وسورة بدر .

    1. سورة الأنفال :

    الدليل على هذه التسمية من أقوال الصحابة وكتابة المصاحف بهذا الاسم :
    عرفت بهذا الاسم من عهد أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم: روى الواحدي في أسباب النزول عن سعد بن أبي وقاص قال : " لما كان يوم بدر قتل أخي عمير وقتلت سعيد بن العاصي فأخذت سيفه فأتيت به النبي صلى الله عليه وسلم " فقال: ( اذهب القيض - بفتحتين الموضع الذي تجمع فيه الغنائم - فرجعت في ما لا يعلمه إلا الله قتل أخي وأخذ سلبي فما جاوزت قريبا حتى نزلت سورة الأنفال " .
    وأخرج البخاري، عن سعيد بن جبير، قال: " قلت لابن عباس سورة الأنفال " قال : " نزلت في بدر "
    فباسم الأنفال عرفت بين المسلمين وبه كتبت تسميتها في المصحف حين كتبت أسماء السور في زمن الحجاج،

    س : هل ثبت في تسميتها حديث ؟
    ولم يثبت في تسميتها حديث،

    س : ماسبب تسميتها بهذه التسمية ؟
    وتسميتها سورة الأنفال من أنها افتتحت بآية فيها اسم الأنفال،
    ومن أجل أنها ذكر فيها حكم الأنفال كما سيأتي.

    2. سورة بدر:

    وتسمى أيضا سورة بدر ففي الإتقان أخرج أبو الشيخ عن سعيد بن جبير قال: قلت لابن عباس: سورة الأنفال قال تلك سورة بدر .


    _________________

    إذا لم تستطع أن تنظر أمامك لأن مستقبلك مظلم
    ولم تستطع أن تنظر خلفك لأن ماضيك مؤلم

    فانظر إلى الأعلى
    تجد ربك تجاهك ابتسم...

    فإن هناك من... يحبك... يعتني بك...
    يحميك ...ينصرك... يسمـعك يراك ...انه

    الله
    ما اخذ منك إلا ليعطيك...
    ومـا أبكـاك الا ليـضحكك...
    وما حرمك الا ليتفضل عليك ...
    وما ابـتـلاك الا لانـه يحـبـك...
    فكن مع الله واياك والتساهل بالمعاصي ...

    ******************************************
    لا تنظر الي صغر المعصيه ولكن انظر لعضمه من عصيت

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 17 أكتوبر 2018, 22:35